روابط مفيدة : استرجاع كلمة المرور| طلب كود تفعيل العضوية | تفعيل العضوية

.::||[ آخر المشاركات ]||::.
حصّنتك الله [ آخر الردود : حمد الراجحي - ]       »     فوح الخزامى [ آخر الردود : حمد الراجحي - ]       »     اسع للرزق [ آخر الردود : سالم سعيد المحيجري - ]       »     في محراب الحنين [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     الماعزان [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     دموع الندم [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     واضح كلامك ياراعي الوفا والطيب [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     اشوف العيد [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     لقد عدت [ آخر الردود : ذكرى - ]       »     زهرة من بستان [ آخر الردود : ذكرى - ]       »    


الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء
عدد الضغطات : 2,897ضع إعلانك هنا - ثلاث شهور فقط 25 ريال عماني
عدد الضغطات : 2,140ضع إعلانك هنا - ثلاث شهور فقط 25 ريال عماني
عدد الضغطات : 6,076
دروازة للتصميم
عدد الضغطات : 18,078عدد الضغطات : 17,888عدد الضغطات : 18,024

العودة   منتديات السلطنة الأدبية > منتديات السلطنة الأدبية > الشعر الفصيح

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 22-01-2012, 10:51 PM
الصورة الرمزية علي الكمزاري
علي الكمزاري علي الكمزاري غير متواجد حالياً
كاتب فعال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: عُمان
المشاركات: 80
إرسال رسالة عبر MSN إلى علي الكمزاري
افتراضي

السلامُ عليكم , ,

لن أطرحَ قصيدتي قبل أن أرد

مدخل :
مـا أحوجنا لِمثلِ هذه الروائع
> لِندركَ أننا ما زلنا أطفالًا بعالمِ الشعر !

اعذرني صديقي و اسمح لي أن أناديكَ بأستاذي الفيلسوف . .

عاذلي فيكَ، في هواكَ غريقُ
لا يريدُ النجاةَ، بل لا يطيقُ!

مررتُ على المطلع مرور الكرامِ فوا أسفا !!
و لما تمعنتُ بهِ أدركتُ موطن الجمال الذي أضعته ,

أولًا: قلت عاذل , ثم لا يريد النجاةْ , ثم لا يطيقُ !
صدقًا . . أنت مجرم مجرم .

تدرج عجيب غريب عبقري > رفقا بأعصابنا فنحنُ من لا يطيق ^ <

أنا كالليْلِ والشَّوارعُ ملأى
في حشى الصَّمْتِ، والفضاءُ طليقُ

لقيامِ المِتْرَيْنِ أرفعُ رأسِي
قِصَرًا، والوَجْدُ فِيَّ عميقُ!


جميييل
البيتُ الأول رأيتُ بهِ السياب =)

لا تلُمْنِي والشَّوْقُ يُرْبِكُ أمْنِي
في طريقي، إن قلتُ: أينَ الطَّريقُ؟


الله
برأيي هُنا تبدأ ذروة القصيدة ,

أدَّعِي التِّيهَ كي أبوءَ بِوَصْلٍ
مِثْلَما يدَّعِي الوِدادَ مليقُ!
أحبكَ يا رجل ؛
أنت بهذا التشبيه أكبر د آ آ آ هـية !!!
> أي عقلٍ أي عاشقٍ أي شاعرٍ أنتْ ؟

يدعي التيهَ طلبًا للوصل ! ~ سبحان الله
و أحسنت بأختيار كلمة الوداد (أصبح البيت متوازنًا)

لَيْسَ عيبًا بوْحُ المحبَّةِ لَكِنْ
لَمْ نُعَوَّدْ عليهِ، هذا المعيقُ!


وترٌ، قيثارةٌ، ذكرياتٌ
وظلامٌ، وشاطئٌ وحليقُ


رسْمَةُ الحبِّ هذهِ أشعرتْنا
أنَّهُ بالرِّجالِ ليسَ يليقُ!

رآآآئع
فلسفة عذبة (البيت الثاني محلول فوق مشبع من العذوبة^ ^) إن صح التعبير !

قولك (رسمة الحب) حافظ على الجو الموسيقي الهادِئ
على الرغم من أن أبيات الحكمة و الفلسفة نادرًا ما نراها بهذه الصورة الحلوة .

وخريفٌ أرواحُهُ ساقِطاتٌ

أعجبني هذا الشطر ~ لم أقرأ لهُ نظيرًا حتى الآن !

سارِقو ضِحْكَةٍ يفوحُ بُكاها
غَدُهُمْ مِنْ إداركِهِمْ مسروقُ!


وآآآو

مَطْلَعُ الحرْفِ من صميمِ محبٍّ
إنْ نجا ماتَ، وَهْوَ فيكَ غريقُ !

نعم المطلعُ و الخاتمةُ . .

لن أزيد و الصَمتُ أجدرُ بقصيدتك مِن تقصير مَنطِقنا :

فالصمتُ في حرم الجمالِ جمالُ

~

التعديل الأخير تم بواسطة علي الكمزاري ; 23-01-2012 الساعة 04:58 PM
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23-01-2012, 01:09 AM
الصورة الرمزية يوسف الكمالي
يوسف الكمالي يوسف الكمالي غير متواجد حالياً
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مسندم
المشاركات: 680

اوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف الكمالي
افتراضي

دعني أقول كلمة قبل أن أؤجل موعدي معك

أنت ميزانٌ جديرٌ بأن لا تخرج القصيدة من عندي حتى تكون قد عُرضَت عليك

لما تملكه من حس فريد، يعرف رائحة الشعر فيميزه، ويعرف رائحة الضعف فيفرزه

أقول هذا بعد أن عدلت على مسمعيك أكثر من بيت، بل أكثر من قصيدة ..

وما إبدالي لكلمة "الدهاء" بـ"الوداد" إلا بعد أن أشكلت عليك، فدققتُ فيها أكثر
وبحثت عن ما تتحمله كلمة "الملق" من معان، فوجدت أن توظيفي لها كان خطأً مبنيًّا على جهل.

هذه هي المرآة التي أستحق عليها الغبطة،
وهذا هو معنى قول رسولنا الكريم: "المسلم مرآةُ أخيه"

بهذا يحق لي أن أقول أن منتجاتي الشعرية، أنتَ أحد معايير جودتها، بل وأهم المعايير ..
فمن دقة اللغة أن التشكيل الخاطئ يغير المعنى، فما بالك بتوظيف عبارات خاطئة ! إنها لسقطة موجعة!!
لولا أنك أنت "مِرآتي المفضلة" تصدقني فيما يمليه عليك حسك العميق العريق وذوقك الفذ الرفيع ،

لذلك

لي عودة ..
__________________
: : اللهم رحماك بالمستضعفين في بلاد الشام.. وا غَوْثاهـ : :

التعديل الأخير تم بواسطة يوسف الكمالي ; 23-01-2012 الساعة 01:11 AM
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23-01-2012, 12:26 PM
سعيد اليعربي سعيد اليعربي غير متواجد حالياً
كاتب مميز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 314

اوسمتي

افتراضي

هكذا الشعر سحره سرمدي*** هكذا الشعر نعمة يا صديقُ
أعجبتني سيدي طربت لها كثيرا شكرا لك
ولروحك التواقة .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 24-01-2012, 01:38 PM
الصورة الرمزية جمعه المخمري
جمعه المخمري جمعه المخمري غير متواجد حالياً
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 3,360

اوسمتي

افتراضي

اخي واستاذي يوسف الكمالي

بصدق اعجز عن التعبير الأمثل لاني لا ارى أي تعبير سيجزي حق هذه القصيدة

قمةٌ في الابداع
سحر من الكلمات
نهرٌ من العاطفة
محيطٌ من الأدب

بعيدا عن المجاملات والاطراء.. هناك

هناك ستقف قصيدتك بعيدة عن اي مجاملات

شامخة في حروووفها

تسلم على هذا الابداع يا اخي
__________________
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24-01-2012, 07:27 PM
الصورة الرمزية يوسف الكمالي
يوسف الكمالي يوسف الكمالي غير متواجد حالياً
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مسندم
المشاركات: 680

اوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف الكمالي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد اليعربي مشاهدة المشاركة
هكذا الشعر سحره سرمدي*** هكذا الشعر نعمة يا صديقُ
أعجبتني سيدي طربت لها كثيرا شكرا لك
ولروحك التواقة .
ذلك من دواعي سروري أيها الفاضل ،

شرفٌ لي ما قلت ،

ألف شكر

(=
__________________
: : اللهم رحماك بالمستضعفين في بلاد الشام.. وا غَوْثاهـ : :
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 24-01-2012, 07:35 PM
الصورة الرمزية يوسف الكمالي
يوسف الكمالي يوسف الكمالي غير متواجد حالياً
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: مسندم
المشاركات: 680

اوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف الكمالي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمعه سعيد جابر المخمري مشاهدة المشاركة
اخي واستاذي يوسف الكمالي

بصدق اعجز عن التعبير الأمثل لاني لا ارى أي تعبير سيجزي حق هذه القصيدة

قمةٌ في الابداع
سحر من الكلمات
نهرٌ من العاطفة
محيطٌ من الأدب

بعيدا عن المجاملات والاطراء.. هناك

هناك ستقف قصيدتك بعيدة عن اي مجاملات

شامخة في حروووفها

تسلم على هذا الابداع يا اخي
هوِّن علينا أيها الأديب ،

الآن وضعتني في موضع حروفك "لا أرى أي تعبير سيجزي حق هذا الرَّدْ" ،

ذائقة كهذه باعث تحفيز على وضع شعراء الفصيح على عرض قصائدهم في المنتدى ،
فأنت ومن هم في مستواك المكسب الحقيقي للمنتدى . .

كثر الله من أمثالك ،

وشكر لك سعيك . .
__________________
: : اللهم رحماك بالمستضعفين في بلاد الشام.. وا غَوْثاهـ : :
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 25-01-2012, 10:47 PM
بوارق المجد بوارق المجد غير متواجد حالياً
كاتب فعال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 38
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف الكمالي مشاهدة المشاركة
- حرصتُ في كل ساعةِ ميلادٍ تطل عليَّ بسنة جديدة، أن أختبر قلمي فيما بلغهُ من تجربة شعرية . .
فالسنة الماضية كان اختباري مع قصيدة "جهل المشاعر" .. التي حصلتُ بها فيما بعد -توفيقًا- على المركز الثاني في جائزة راشد بن حميد للإبداع الأدبي.
أما هذه السنة فقد قررتُ أن أدخل لجانًا أخرى في التقييم، على نطاق أوسع،

وجاء اختباري بعنوان/ حبٌّ مستعارْ ،


حبٌّ مستعارْ !

عاذلي فيكَ، في هواكَ غريقُ
لا يريدُ النجاةَ، بل لا يطيقُ!

سرِحٌ فيكَ أن يفكَّ سراحي
مِنْ مُحيَّاك، ثمَّ لا يستفيقُ

مِنْ بريقٍ يتيهُ فيهِ، ومالي
عنْهُ إلا في مقلتيَّ بريقُ

أنا كالليْلِ والشَّوارعُ ملأى
في حشى الصَّمْتِ
، والفضاءُ طليقُ

لقيامِ المِتْرَيْنِ أرفعُ رأسِي
قِصَرًا، والوَجْدُ فِيَّ عميقُ!

لا تلُمْنِي والشَّوْقُ يُرْبِكُ أمْنِي
في طريقي، إن قلتُ: أينَ الطَّريقُ؟

أدَّعِي التِّيهَ كي أبوءَ بِوَصْلٍ
مِثْلَما يدَّعِي الوِدادَ مليقُ!

فتواري الأسبابُ نبرةَ نبضي
مثلما يواري الخواءَ أنيقُ

لَيْسَ عيبًا بوْحُ المحبَّةِ لَكِنْ
لَمْ نُعَوَّدْ عليهِ، هذا المعيقُ!

وترٌ، قيثارةٌ، ذكرياتٌ
وظلامٌ، وشاطئٌ وحليقُ

رسْمَةُ الحبِّ هذهِ أشعرتْنا
أنَّهُ بالرِّجالِ ليسَ يليقُ!


فصَهِيلٌ في جدِّهِ وَهَدِيلٌ
ونعيقٌ في هزلِهِ ونهيقُ

وخريفٌ أرواحُهُ ساقِطاتٌ
شفقُ الحبِّ مِنْ دِماهُ يريقُ

وربيعٌ إسبالهُ خيلاءً
يتوضَّا نداهُ قلبٌ رقيقُ

كلُّها مستعارةٌ لكلامٍ
أصلُهُ في شِفاهِنا مخلوقُ!

ربَّما حاذرَ المُقَيَّدُ حرًّا
بينَ قَوْمٍ جمودُهم مرموقُ

أن ينادي حبيبَهُ "يا حبيبي"
فينادي شعورَهُ التَّفْسيقُ!

وأغانٍ يا حبَّذا الفُحْشُ فيها
اسْمُهُ المُستعارُ فنٌّ عريقُ

لَيْتها تُذْهِبُ الهمومَ، ولكنْ
تُذْهِبُ العَقْلَ وَهْيَ همٌّ وضِيقُ

ودليلٌ على انعدامِ دليلٍ
في فؤادِ الذي إليه تروقُ

أطموحٌ إلى الرِّيادةِ بالعِلْـ
ـمِ شبابٌ من الغرامِ شفيقُ؟!

ألقُ الشُّوْقِ مِنْ قصائدِ شَوْقِي
صبَّهُ هاهنا الفراغُ السَّحيقُ

لكمُ اللهُ من يُسابِقُ عُمْرًا
هو بالموْتِ - آخرًا- مسبوقُ؟!

سارِقو ضِحْكَةٍ يفوحُ بُكاها
غَدُهُمْ مِنْ إداركِهِمْ مسروقُ!


رُبَّ فَذٍّ ما حرَّكَتْهُ صلاةٌ
ملَّهُ الثناءُ والتَّصْفِيقُ

مَنْ لهُ يومَ يَسْكُنُ اللَّحْدَ فردًا
لا شفيعٌ ولا حميمٌ صديقُ؟

النَّجاحُ الغربيُّ ما هوَ إلا
شُهْرَةٌ كأسُ خمْرِها التَّحْقيقُ!

بين أرضِ الإخلاص والروحِ حالتْ
كمضيقٍ بالمخلصينَ يضيقُ

فاحْمَدِ اللهَ يا أنا أنَّ أرضًا
أنْجَبَتْنا على الأذانِ تُفيقُ

بَيْنَ أهلٍ محافظينَ كرامٍ
السَّما دونَ صَفْوِهِمْ والشُّروقُ

المعاصي تموتُهُمْ وعزاها
أنَّ بعضَ الصُّدُورِ مِنْهُمْ تضيقُ

يا أبي أنت منطقي وبياني
مِنْ مُحيَّاك ينبُعُ التَّصْدِيقُ

يا صديقي، ويا أخي، ورفيقي
نِعْمَ أنت الأخُ الصديقُ الرَّفيقُ . .


مَطْلَعُ الحرْفِ من صميمِ محبٍّ
إنْ نجا ماتَ، وَهْوَ فيكَ غريقُ !


يناير/2012

لقد وقفت على عتبات هذا البحر الخفيف بأمواجه العليل بنفحاته الغني بصدفاته
فراق لي كل ما فيه . . وأشجاني برخيم صوته وعمق معانيه .. شكراً أخي يوسف
__________________
أفهكذا قهـــــراً أموت بصـدّكم
= رِفقاً عزيزي إنّ لي هفواتي
إن كان جُـرماً أن أحب مدادكم
= رُحمـاك فاغْفِرْ غافرَ الزّلاّتِ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:51 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
جميع الحقوق محفوظة لدى الكاتب ومنتديات السلطنة الادبية